رياضة

تفاصيل صغيرة تفصل الصبار عن نادي الإمارات

صار اللاعب وليد الصبار، متوسط ميدان نادي أولمبيك آسفي لكرة القدم، على بعد خطوة من التوقيع بشكل رسمي في كشوفات نادي الإمارات الإماراتي، العائد حديثاً إلى دوري الخليج العربي، بعدما وصلت المفاوضات مع الصبار مراحل متقدمة.

وعلمت “هسبورت” من مصادر مطلعة أن مسؤولي نادي الإمارات لم تعد تفصلهم سوى جزئيات بسيطة لحسم صفقة الصبار مع الفريق “العبدي”، في صفقة انتقال حر، بعدما اقتنع الطاقم التقني للنادي الإماراتي بإمكانيات اللاعب.

وكانت مجموعة من الأندية الوطنية والخليجية تطلب ود الصبار في “المركاتو” الحالي، قبل أن ينجح نادي الإمارات في إقناعه، مستفيدا من علاقة الدولي المغربي السابق نبيل الداودي، الذي يشغل في الوقت الراهن مهمة مستشار بالنادي الإماراتي، باللاعبين المغاربة.

وحسب المصادر نفسها، كان نادي الظفرة يسعى بدوره إلى التعاقد مع الصبار، البالغ من العمر 25 سنة، غير أن الداودي نجح في تغيير وجهته صوب نادي الإمارات، الذي يُنتظر أن يُعلن بعد أيام عن تعاقده مع لاعب “القرش المسفيوي” في حال التوصل إلى اتفاق نهائي، بات شبه مؤكد.

يُشار إلى أن الصبار سبق له أن دافع عن ألوان الرجاء الرياضي والكوكب المراكشي، قبل أن ينتقل إلى أولمبيك آسفي، في يناير 2019، في صفقة انتقال حر.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى