رياضة

رئيس جامعة التايكواندو: أبو فارس تتعرض للاستغلال

علق إدريس الهلالي، رئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكواندو، على شريط الفيديو الذي نشرته فاطمة الزهراء أبو فارس، وأعلنت فيه قرار تغيير جنسيتها الرياضية، مستغربا من خطوة البطلة المغربية، كما توقع أن تكون “غير موفقة”.

وقال الهلالي، في تصريح لـ”هسبورت”، إنه تحدث إلى أبو فارس هاتفيا، عقب اطلاعه على مضمون شريط الفيديو الذي نشرته، مردفا “تحدثنا عن مجموعة من الأمور، وفوجئت بعدم علمها بمجموعة من التفاصيل التي كان يفترض بمدربها أن يخبرها بها، مثل مطالبتنا لها بالتقدم باعتذار إلى الإدارة التقنية وطي صفحة الخلاف بشكل نهائي والالتحاق بتداريب المنتخب الوطني. وقد وجدت من خلال حديثها أنها مُدمّرة إلى درجة كبيرة”.

وأوضح رئيس الجامعة أنه لا يستطيع التدخل في الخيارات الفنية للإدارة التقنية، مضيفا “ما يمكنني التعليق عليه هو أن الإدارة التقنية تشتغل وفق معطيات دقيقة، واللاعبتان اللتان اختارتهما لخوض تصفيات أولمبياد طوكيو حققتا نتائج إيجابية. والمشكل كان سيطرح لو أنهما فشلتا”.

وأشار المتحدث نفسه إلى أن فاطمة الزهراء تم استغلالها لمصالح شخصية، وتابع قائلا: “هذه الخرجات تكون دائما في أوقات معينة، إما قبل انتخابات الجامعة أو كما الآن خلال فترة التركيز قبل الأولمبياد. هناك أطراف من محيط البطلة تقوم بشحنها ضد الجامعة والمسؤولين لتصفية حساباتها الشخصية”.

وأكدت أبو فارس، في تصريح لـ”هسبورت”، أنها توصلت بمجموعة من العروض من عدة اتحادات أجنبية قصد تجنيسها رياضيا، وقالت: “قراري نهائي لأنه ما من بوادر لإصلاح الأمر في بلادي. شريط الفيديو الذي قمت بنشره كان بمثابة إعلان موقف وبداية جديدة. وحالياً أنتظر ردود الأفعال واستقبال المزيد من العروض قبل الحسم في البلاد التي سأمثلها مستقبلاً”.

وأعربت أبو فارس عن امتنانها للجماهير المغربية التي ساندتها طيلة مشوارها، وحتى بعد إعلان قرارها بتغيير جنسيتها الرياضية، مردفةً “الحمد لله أن الجمهور المغربي ذكي ويستطيع تحديد مكامن الخلل في المنظومة الرياضية. قرأت التعليقات وتوصلت بمئات الرسائل التي عبرت عن مساندتها ودعمها لي، وهذا فضل من الله”.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى