جهات

“أولاد زيان” تستقبل المسافرين قبيل عيد الأضحى

تزامنا مع اقتراب عيد الأضحى، قررت السلطات بالدار البيضاء، فتح المحطة الطرقية “أولاد زيان” في وجه المسافرين الراغبين في التنقل، ابتداءا من يوم الاثنين المقبل.

وأكدت مصادر مهنية بقطاع النقل الطرقي، أن السلطات العاملية على مستوى عمالة الفداء مرس السلطان قررت بعد اجتماع يوم الثلاثاء، فتح المحطة بداية الأسبوع المقبل.

المصادر نفسها ذكرت لجريدة هسبريس الإلكترونية أن الاجتماع الذي عقد يوم الثلاثاء الماضي جرى خلاله التأكيد على فتح المحطة في وجه المهنيين والمسافرين؛ لتخفيف من المعاناة التي تكبدوها منذ قرار الإغلاق.

وحسب المصادر نفسها، فإن السلطات أكدت خلال الاجتماع نفسه، على كون جماعة الدار البيضاء ستشرف على تدبير هذا المرفق إلى حين تكليف إحدى الشركات بتسيير محطة أولاد زيان.

وأوضحت مصادرنا، أن اجتماعا سيعقد اليوم الخميس، وسيعرف حضور ممثلين عن الجماعة الحضرية، وزارة النقل، وزارة الصحة، السلطة المحلية والمصالح الأمنية، سيتم خلاله وضع آخر الترتيبات لفتح المحطة.

ويسود تخوف في صفوف المهنيين والسلطات من الهاجس الصحي، سيما بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، وهو ما يضعهم أمام تحديات كبيرة لتنظيم هذا المرفق وضمان عدم الازدحام الذي تعرفه المحطة في هذه المناسبة على غرار المواسم الماضية.

وتشهد المحطة الطرقية أولاد زيان خلال عطلة عيد الأضحى، ازدحاما كبيرا وفوضى، بالنظر للاقبال الكبير للمواطنين في التنقل صوب المناطق والمدن التي يتحدرون منها لقضاء هذه المناسبة مع عائلاتهم.

واستبشر المهنيون في قطاع النقل بهذا القرار، إذ أعربوا عن استحسانهم هذه الخطوة بعد نداءات ومراسلات عديدة قصد فتح المحطة التي دام إغلاقها ما يزيد عن عام.

وكانت ولاية جهة الدار البيضاء سطات رمت كرة استمرار إغلاق المحطة الطرقية أولاد زيان بالعاصمة الاقتصادية في مرمى مجلس المدينة، مؤكدة أنه عجز عن تدبير هذا المرفق العمومي، ولافتة إلى أنه عجز عن خلق أو تكليف شركة بتدبير هذا المرفق الذي يتوافد عليه المئات بشكل يومي قصد السفر.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى