حوادث

تخلف الشاهد عن الحضور يؤخر جلسة حامي الدين

قررت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بفاس، صباح الثلاثاء، تأخير جلسة محاكمة عبد العالي حامي الدين، المستشار البرلماني القيادي بحزب العدالة والتنمية، في قضية مقتل الطالب اليساري محمد آيت الجيد بنعيسى إلى غاية 23 نونبر المقبل.

يأتي هذا التأجيل، الـ14 من نوعه في هذه القضية، بعد تأخر الشاهد الرئيسي في هذه القضية الخمار الحديوي عن الحضور عقب التماسه التأخير من المحكمة نظرا لتعرض أحد أبنائه لوعكة صحية يرقد على إثرها بإحدى المصحات.

ويتابع حامي الدين في حالة سراح بتهمة “المساهمة في القتل العمد” في قضية مقتل الطالب محمد آيت الجيد الملقب بـ”بنعيسى”، التي تعود إلى سنة 1993 إثر أحداث العنف التي عاشتها آنذاك جامعة فاس بين فصائل طلابية إسلامية ويسارية.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى