فن وثقافة

إيقاعات جبلية تجمع “أصيل” و”أفريكانو” في “زايني”

في أول عمل فني يجمع بينهما، طرح الفنان عادل أصيل والفنان أيوب أفريكانو “ديو” جديدا بعنوان “زايني”، مزجا فيه بين الموسيقى الإلكترونية الحديثة والإيقاعات الجبلية.

وأشرف الثنائي نفسه، الذي تربطه صداقة السنين، على كتابة كلمات الأغنية وتلحينها، فيما أشرف على توزيع الأغنية “ديدجي أفريكانو”، وأخرج الفيديو كليب حمزة اليملاحي.

وقال أصيل في حديث لهسبريس: “الأغنية لا تحمل أي رسالة فنية، هي أغنية شبابية تتناسب مع أجواء الصيف، تحمل أحاسيس الفرح والحب، وذلك بهدف إدخال الفرحة على الجمهور، خاصة مع الحالة النفسية التّي عشناها جميعا بسبب تداعيات كورونا”.

وحرص ابن مدينة طنجة في عمله الجديد على إدخال بعض الكلمات المرتبطة باللكنة الشمالية، وعلق على ذلك بالقول: “أحاول أن أوفق بين اللكنة الشمالية وبين الدارجة المغربية المتداولة، من أجل تسهيل فهمها لدى الجمهور في مختلف أنحاء المغرب، إلى جانب بعض الإيقاعات الموسيقية المرتبطة بالمنطقة كالغيطة الجبلية”.

من جهته، أورد أيوب أفريكانو أن الصداقة التي تجمعه بعادل أصيل، “انعكست بشكل جميل على العمل، وذلك من خلال التوافق في الأفكار والاشتغال كفريق واحد من ناحية الإنتاج الموسيقي الذي مزجنا فيه بين أنماط موسيقية مختلفة، وكذا على مستوى الرؤية الإخراجية في الفيديو كليب”.

وظهر كل من عادل وبلال في الكليب بالشعر الأبيض ليبدوا عجوزين، حتى يتمكنا من الولوج إلى إحدى الحفلات والتقرب من حبيبتيهما

وحقق فيديو كليب “زايني”، الذي تمّ طرحه على القناة الرسمية لبلال أفريكانو على “يوتيوب”، نسب مشاهدة كبيرة.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى