فن وثقافة

عزيزة جلال تختار اللون الإماراتي للعودة إلى الغناء

بعد اعتزال دام 35 سنة، تستعد الفنانة المغربية عزيزة جلال لطرح أغنية جديدة بعنوان “مرحباني”، من كلمات الشاعرة الإماراتية عالية وألحان علي كانو وتوزيع مهند خضر وإشراف الشاعر أنور المشيري.

واختارت المطربة المغربية العودة إلى الساحة الفنية بطرح أغان ضمن ألبوم إماراتي في الأيام القادمة، وعبرت عن سعادتها بالعودة للغناء باللهجة الإماراتية، مبرزة في تصريحات صحافية أن “الإمارات شكلت سندا كبيرا” لها في بدايتها الفنية، وأنها مازالت على “تواصل مستمر مع الجمهور الإماراتي”.

وبعدما أعلن الملحن والموسيقار السعودي جميل محمود في وقت سابق عودة جلال إلى الساحة الفنية بأغنية مصرية بعنوان “فرق كبير”، أكدت أيقونة الأغنية المغربية أنها تحضر لطرح ألبوم باللهجة المصرية، وأنها تخطط في الفترة الحالية لطرح أغان باللهجة السعودية من الممكن أن تكون ضمن ألبوم جديد أيضا.

وعادت المطربة عزيزة جلال إلى الساحة الفنية من خلال حفل أحيته ضمن فعاليات مهرجان “شتاء طنطورة” بالمملكة العربية السعودية نهاية شهر دجنبر 2019، بعد غياب دام أزيد من ثلاثين عاما.

يشار إلى أن عزيزة جلال دقت باب الغناء أول مرة في المغرب، وفي الإمارات طورت أداءها وتعرفت على عالم الغناء العربي، وفي مصر اشتهرت واحتضنتها أيادي كبار الملحنين، بينما في السعودية استقرت أسريا بعد اعتزالها.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى