جهات

مدينة تنغير تشهد إقبالا كبيرا على حملة التبرع بالدم

نظم المركز الجهوي لتحاقن الدم درعة-تافيلالت، الأحد، حملة للتبرع بالدم بمدينة ميدلت، بتعاون مع المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي، لقيت تجاوبا كبيرا من مختلف المسؤولين وعموم المواطنين.

وحسب المنظمين، فإن “هذه المبادرة الإنسانية تندرج في إطار المساهمة في تعزيز مخزون مركز تحاقن الدم بجهة درعة تافيلالت خلال هذه الظرفية الاستثنائية التي يعيشها المغرب في مواجهة فيروس كورونا المستجد”، موضحين أن “الحملة تسعى إلى ترسيخ ثقافة التضامن، وزيادة الوعي حول دور التبرع بالدم لسد الحاجة المتزايدة للمرضى المحتاجين” لهذه المادة الحيوية.

وقالت المسؤولة عن هذه المبادرة، في تصريح لهسبريس، إن “هذه الحملة المنظمة بتنسيق مع السلطة الإقليمية والمحلية، تهدف إلى نشر ثقافة العطاء الإنساني والمساهمة في تقليص العجز المسجل بالجهة في هذه الفترة”، مضيفة أن “الحملة ستمكن من إنقاذ المرضى الذين هم في أمس الحاجة إلى هذه المادة الحيوية”، بتعبيرها.

وشكرت المتحدثة المشاركين في هذا العمل الإنساني، داعية المواطنين إلى الالتحاق بمثل هذه الحملات بكثافة والتبرع بالدم، لافتة إلى أن “المتبرع بالدم يمكن أن يحصل على نتيجة التحاليل ونوع الدم فيما بعد بالمجان”.

وكشفت مصادر رسمية أنه نظرا للإقبال الكثيف للمتبرعين والتنظيم الجيد والمحكم، فقد تقرر تمديد هذه الحملة إلى يوم غد الإثنين 14 يونيو الجاري.

مصدر الخبر : هيسبريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى