غير مصنف

غرفة جرائم الأموال: تأجيل استئناف محاكمة مسؤولي مهرجان فاس للموسيقى العريقة

أصدرت الهيئة القضائية بغرفة الجرائم المالية الابتدائية بفاس قرار يقضي بتأجيل استئناف محاكمة مسؤولين بمؤسسة روح فاس المسؤولة عن تنظيم دورات مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة الذي يعتبر أهم مهرجان تحتضنه فعالياته سنويا العديد من الفضاءات بالعاصمة العلمية ويحظى برعاية الملك محمد السادس، إلى يوم 6 أبريل المقبل.
وأوضحت مصادر إعلامية محلية اليوم الاثنين أن قرار تأجيل محاكمة المسؤولين عن المهرجان المتابعين في حالة سراح بضمان كفالات مالية تتراوح بين 60 مليون سنتيما و7 آلاف درهم من أجل تهم جنائية وجهها إليهم قاضي التحقيق المكلف بالبحث والتحقيق في قضايا وملفات الجرائم المالية باستئنافية فاس والمتعلقة بـ” اختلاس تبديد أموال عامة ، والتزوير في محررات عرفية ، وأخذ منفعة من مشروع يتولى إدارته”، (القرار) يأتي استجابة لملتمس دفاع المتهمين لأجل الاطلاع وإعداد الدفاع .
يشار إلى أن الشكاية المرفوعة للنيابة العامة بابتدائية فاس في مواجهة المسولين بجمعية روح فاس من طرف ثلاثة مسؤولين بذات الجمعية ، قد تمت إحالتها على قسم الجرائم المالية باستئنافية فاس للاختصاص النوعي ، حيث أعطى الوكيل العام تعليماته للفرقة الجهوية للشرطة القضائية التي أنهت أبحاثها حول الاختلالات المالية المقدرة ب 615 مليون سنتيما حسب الكتاب المرفوع إلى النيابة العامة المختصة .

وأحالت مسطرة أبحاثها على الوكيل العام الذي وجه اتهامات إلى عدة مسؤولين بجمعية روح فاس من بينهم عبد الرفيع زويتن مدير المهرجان ومسؤول سابق بالمكتب الوطني للسياحة ورئيس سابق للمجلس الجهوي للسياحة ، كما يتابع في ذات الملف فوزي الصقلي المدير السابق للمهرجان بالإضافة إلى الكاتب العام للمهرجان الدولي للمسرح بإفران .

 

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى