غير مصنف

السفينة الأوقيانوغرافية “الحسن المراكشي” ترسو بميناء أكادير قادمة من اليابان

رست صباح يوم أمس الأحد 14 مارس 2021 بمثلث الصيد بميناء أكادير السفينة الأوقيانوغرافية ” الحسن المراكشي ” في الوقت الذي كان محددا لها، قادمة من ورش “تامانو” بمحافظة أوكوياما اليابانية.

ورست السفينة الحديثة المتخصصة في الأبحاث وعلوم المحيطات و مصايد الأسماك، وفقا لما ذكرته مصادر إعلامية محلية، اليوم الاثنين، بمثلث الصيد بميناء أكادير. حيث تم تخصيص مكان رسو لها، ويراهن المغرب على تعزيز البحث العلمي في مجال الصيد البحري، من خلال اقتنائه سفينة حديثة الطراز من صنع شركة ” Mitsui E&S Shipbuilding Co., Ltd ”.

ويصل طول السفينة إلى حوالي 48 مترا، وبعرض 12 مترا، كما أن وزنها فارغة يبلغ حوالي 1238 طن، متوفرة على أحدث التقنيات، من قياس المحيطات، وسبر أعماق المحيط، وتحديد حجم الموارد البحرية بالصدى الصوتي. كما ستدعم السفينة تقييم ورصد الموارد البحرية، وجمع المعلومات البيئية البحرية، لتطوير المعرفة العلمية.

وينتظر أن يتم خلال الأيام القادمة، عمليات التسليم النهائي للسفينة العلمية الحسن المراكشي، بعد الفحوصات التقنية، ومراجعة دفتر التحملات الخاص بصنع السفينة العلمية. إذ أنها ستكون جاهزة للقيام بمهام علمية في السواحل المغربية، وكذا الإفريقية، والعربية ابتداء من شهر أبريل القادم لتجميع المعلومات البيئية البحرية، وتطوير المعرفة العلمية.

“الحسن المراكشي”الاسم الذي اختاره الملك يحيل على اسم العالم المراكشي المغربي أبو علي الحسن بن علي بن عمر المراكشي، عاش في عهد الموحدين خلال في النصف الأول من القرن السابع الهجري، واشتهر بأبحاثه وكشوفاته في الفلك، والرياضيات، والجغرافيا، وصناعة الساعات الشمسية، عاش ومات بمراكش سنة 660 هجرية (1262م).

وهو أول من وضع خطوط الطول ودوائر العرض على خريطة الكرة الأرضية، كما وضع خريطة جديدة للمغرب الكبير، وصحح ما ورد من أخطاء بعض الجغرافيين القدامى، ولاسيما الخريطة التي رسمها بطلميوس، ثم وضع تقديراً جديداً وصحيحاً لطول البحر المتوسط وقدره (24 درجة مئوية) بخلاف ما كان في تقدير بطلميوس

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى