غير مصنف

الأحزاب تطرق أبواب الفنانين والرياضيين استعدادا للانتخابات المقبلة

شكلت غالبية الأحزاب الممثلة في البرلمان تقريبا، أو مايطلق عليه بالأحزاب الكبيرة، لجانا تقنية تضم قياديين وخبراء في مجال الانتخابات، لوضع البرنامج الذي سترفعه الأحزاب خلال حملتها للانتخابات المرتقبة السنة الجارية.

لجان الأحزاب التقنية لإعداد برامج الحملات الانتخابية، وضعت بين أهدافها استقطاب فنانين ورياضيين معروفين وطنيا، بينهم لاعبون سابقون بالمنتخب الوطني، وكذا مدربون لبعض الأندية الوطنية، حيث ستحاول الأحزاب تقديم بعض الوجوه الرياضية والفنية، للتعبير عن انفتاحها على جميع فئات المجتمع المغربي.

توجه الأحزاب نحو الوجوه الرياضية والفنية، انطلق الأسبوع الماضي، باستقبال حزب الأصالة والمعاصرة لبعض الوجوه الفنية والثقافية المعروفة وطنيا، حيث يأتي اللقاء في إطار انفتاح الحزب على القطاع الثقافي لمعرفة تصور المهنيين ومطالبهم لتضمينها في البرنامج الانتخابي، لكنه في المقابل فتح باب الترشح باسمه للانتخابات المقبلة على أحد الفنانين الشباب الحاضرين لكنه رفض.

وسبق لحزب العدالة والتنمية، في عهد بنكيران، أن قام بترشيح أحد الفنانين في الانتخابات ووصوله للبرلمان، لكن في المجال الرياضي، لازال الأمر بعيد المنال، رغم المفاوضات السرية الجارية بين عدد من الأحزاب وبعض اللاعبين السابقين للمنتخب المغربي، حيث يرفض غالبيتهم الترشح لحدود اليوم، لكنهم لا يمانعون في دعم بعض المنتخبين أو الظهور في تجمعات بعض الأحزاب.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى