غير مصنف

العثماني يتشبث بدراسة مشروع “تقنين الكيف” ولجنة “البيجدي” تفشل في إقناع بنكيران

فشلت اللجنة المكلفة من طرف الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في إقناع رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، بالدراسات والمشاورات الجارية لاستصدار مشروع القانون المتعلق بتقنين القنب الهندي، بعد مصادقة المغرب على التوصية الأممية للاستعمالات الطبية والصناعية للكيف.

المعطيات التي حصلت عليها “شوف تيفي” تفيد بأن سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، أخبر مقربيه بأنه مصمم على الذهاب بعيدا في دراسة الجدوى المتعلقة بالقانون المذكور، حيث حاول إقناع بنكيران شخصيا، بالفوائد الاقتصادية والاجتماعية لتقنين الكيف، لكن بنكيران بقي متمسكا بعبارة “أن الشر مكايجبش منو الخير”.

وحسب المعطيات ذاتها، فهناك ضغط كبير على سعد الدين العثماني لتأجيل دراسة وحسم تقنين الكيف، في الاجتماع الأسبوعي للمجلس الحكومي المقرر يوم غد الخميس 11 مارس الجاري، خاصة أن آخر بلاغ للأمانة العامة للحزب، توضح فيه أنها لازالت تدرس تقنين الكيف عبر لجنتها المشكلة من طرف أعضاء الأمانة العامة.

واستناذا للمصدر ذاته، فاللقاء الذي احتضنه منزل عبد الاله بنكيران يوم أمس الثلاثاء، انتهى بعناق حار بين الطرفين “وبالمسامحة”، لكن العثماني لم يستطع ضمان تأييد بنكيران لمشروع القانون وكذا تراجعه عن الاستقالة إلى حدود أمس، رغم أن اللقاء اعتبره كثيرون بداية صفحة بيضاء جديدة بين الطرفين.

 

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى