غير مصنف

قيدومة الاشتراكيين فاطمة زعاف ترد على منتقديها بسبب ”آذان المساجد”

انتقدت المستشارة الجماعية بأكادير، فاطمة زعاف، العضو السابق بحزب الاتحاد الاشتراكي، في تدوينة لها على الفيسبوك استعمال مكبرات الصوت في المساجد ، واصفة إياه بالمزعج.

وهو ما أثار ردود فعل متباينة وجدلا واسعا في صفوف الساكنة ومتتبعي الشأن المحلي الذين اعتبروا على أنها تقصد بكلامها الآذان، كما ردت في صفحتها الفيسبوكية : ” أنا أتكلم عن القراءة اليومية بالليل بمكبر الصوت وليس الآذان….تدوينتي لا توجد بها كلمة آدان إطلاقا….”.

وكانت المستشارة المحسوبة على فريق البديل بالمجلس الجماعي لأكادير، كتبت في تدوينتها الأولى التي جلبت عليها ” الصداع” :” واش كاع المساجد ديال أكادير فيهم مكبر الصوت، لأزيد من سنة وفي هذا التوقيت يوميا هذي أو غير ديال إمام مالك، والله إلى مرضنا، الدين رحمة وليس إزعاج”.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى