غير مصنف

التقدم والاشتراكية يطالب الحكومة بالتدخل لعقلنة الأسعار وضبطها

احتج المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية على الزيادة الأخيرة التي عرفتها أسعار الزيوت النباتية، وقال إنها “أضافت أعباء إضافية على جيوب المواطنين”.

وحذر حزب الكتاب عقب اجتماعه المنعقد يوم أمس الثلاثاء، من أن “الأمر يتعلق بمادة استهلاكية تُعَــدُّ من أهم المواد الأساسية بالنسبة للمغاربة، مشددا على أن الأمر يستدعي “تدخل الحكومة من أجل إيجاد الصيغ المناسبة، عبر الحوار مع المُنــتِجين، لضبط ومراقبة هذه الأسعار والحفاظ على استقرارها، بما يراعي الأوضاع الاجتماعية المتدهورة للأُسَر والفئات المغربية المُستضعفة”.

وأضاف الحزب أن “هذه الزيادات تأتي في ظل أوضاع غير عادية، وفي سياق الأزمة الاقتصادية والاجتماعية المترتبة عن جائحة كوفيد 19، بتداعياتها الوخيمة على القدرة الشرائية للمواطنين، خصوصاً مع تسجيل الفقدان الهام لمناصب الشغل، والانخفاض الكبير في دخل الأفراد والأسر”.

كما لفت الحزب الانتباه إلى “الارتفاع المهم الذي شهدته، مؤخراً، أسعارُ عددٍ من المواد الاستهلاكية الأساسية. مما يقتضي من الحكومة تحمل مسؤوليتها، من خلال إعمال كافة الآليات المُتاحة، لأجل عقلنة حرية الأسعار وضبطها، وذلك بما يأخذ في الاعتبار الصعوبات الاجتماعية التي تواجهها مُعظم الأسر المغربية”.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى