غير مصنف

الرباط : آخر نسخة لهاتف أيفون تشعل وزارة العلاقات مع البرلمان

وصل عدد الهواتف الذكية المكسورة من طرف مسؤول بوزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني إلى ثلاثة في وقت وجيز، حيث أن هذا المسؤول معروف بين الموظفين بالوزارة وخارجها، بتكسير الهاتف مباشرة بعد مواجهته لمشكلة أو إجراء مكالمة هاتفية ترفع ضغطه الدموي.

المسؤول المعني، طالب مسؤولا ماليا عن المشتريات بالوزارة، باقتناء هاتف ذكي من النسخ الأخيرة لأيفون، ليجيبه بأن الأمر غير ممكن لأسباب تتعلق بالمساطر الداخلية المعمول بها، لكن المسؤول المعني أوصاه القيام بما يستطيع ولو على حساب الهواتف التي يستفيد منها بعض موظفي الوزارة البعيدين عن مكتب الوزير.

وأضاف مصدر مطلع من داخل الوزارة، بأن الهاتف الذكي الفريد الذي يطالب المسؤول المعروف بتكسير الهواتف، سيكون على حساب مقتنيات أخرى، لأن الميزانية محددة، ولا يمكنها بأي حال من الأحوال شراء هواتف ذكية لماركات عالمية ولجميع المسؤولين وكذا العاملين الذين يتوفرون على امتياز الحصول على هواتف من الوزارة، في الوقت الذي سبق لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني أن نشر مرسوما دعا من خلاله إلى التقشف.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى