المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العموميةالمغربانتخاباتشوف تيفيمحمد عبد المولىمولاي إبراهيم العثماني

المجلس الإداري للتعاضديةالعامةلموظفي الإدارات العمومية يتجه إلى انتخاب العثماني

يلتئم المجلس الإداري للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية أواخر يناير الجاري، من أجل انتخاب رئيس جديد ينهي حقبة إشراف وزارة الشغل على التعاضدية بعد عزل رئيسها محمد عبد المولى.

ويتجه أعضاء المجلس الإداري لانتخاب مولاي إبراهيم العثماني المنتمي لنقابة الاتحاد العام للشغالين التابعة لحزب الاستقلال.

واستطاع العثماني قيادة لائحة حصلت على 33 مقعدا التي يتكون منها المجلس الإداري، وكان لنقابته حصة الأسد منها، حيث حصلت على 12 مقعدا، تليها الكونفدرالية الديموقراطية للشغل والمستقلون بـ 14 مقعدا فازوا بها مناصفة، والاتحاد الوطني للشغل بـ 3 مقاعد، فيما الاتحاد المغربي للشغل والفيدرالية الديموقراطية للشغل فقد حصلا على مقعدين لكل منهما.

وكان العثماني قد دخل في صراع مع الرئيس السابق محمد عبد المولى وقاد حركة من أجل الإطاحة به، إلا أن عبد المولى قام بطرده من المجلس الإداري السابق.

 

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى