غير مصنف

تعليمات مشددة لمصالح التجهيز واللوجستيك لمواجهة الفيضانات

كما سبق وأشارت “شوف تيفي” في مقال سابق حول تحريك مسطرة المراقبة والافتحاص بوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك من طرف الوزير المسؤول عليها عبد القادر اعمارة، حيث تعد المديرة الإقليمية للتجهيز ببنسليمان أول الضحايا بعد إعفائها من مهامها وإلحاقها بالكراج.

ويأتي تسريب خبر إعفاء المديرة الإقليمية، اعتمادا على تقرير المديرية الجهوية للنقل والتجهيز بالدار البيضاء الكبرى، حيث يترقب العديد من المتتبعين، سقوط رؤوس أخرى بمجموعة من المناطق، خاصة في ظل حالة الاستنفار المعلنة وطنيا لمواجهة الفيضانات التي تعرقل حركة المرور ببعض الأقاليم.

وأفاد مصدر من الوزارة في حديث مع “شوف تيفي” بأن تضخيم التعويضات إبان جائحة كورونا، وكذا ظروف أخرى، ستطيح بالعديد من المسؤولين، خاصة مع فترة الفيضانات والتساقطات المطرية والثلجية، والتي ستكشف عورة المشاريع المغشوشة وصلابة البنية التحتية التي استنزفت أموالا ضخمة.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى