غير مصنف

العثماني : قرار ترامب نشر بالسجل الفيدرالي الأمريكي والخصوم واعون بخطورته

أكد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، قبل قليل، بأن سنة 2020، تميزت بجائحة فيروس كورونا، وبمستجدات قضية الصحراء المغربية، عقب الإعلان الرئاسي الأمريكي بسيادة المغرب على صحرائه.

وأضاف العثماني بأن اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء، هو عمل دبلوماسي دؤوب وهادئ لفترة طويلة، مشيرا بأن قرار أمريكا يعتبر مفصليا وتغييرا جذريا في الملف المفتعل، مؤكدا بأن المغرب صبر كثيرا على الأفعال الاستفزازية للبوليساريو، وقد أقام عليهم الحجة تحت مرأى ومسمع دول العالم، ليتدخل الجيش المغربي لتأمين المعبر الحدودي الكركرات.

وعكس مايروجه المشوشون والخصوم يضيف العثماني، في كلمة مباشرة على صفحة حزب العدالة والتنمية بالفيسبوك في هذه اللحظات، فالإعلان الرئاسي الأمريكي نشر في السجل الفيدرالي الأمريكي، الذي يعتبر بمثابة الجريدة الرسمية بالمغرب.

وأوضح العثماني بأن الإعلان الرئاسي الأمريكي، أرسل إلى مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، معيدا التذكير على كلمة وقرار مندوبة أمريكا بمجلس الأمن الدولي، التي أكدت بأن الوثيقة ستصبح، أساس تعامل أمريكا تجاه موقف الصحراء المغربية.

وأكد العثماني، بأن خصوم الوحدة الترابية واعون بخطورة وقوة الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء، لأنه تحول استراتيجي في الملف المفتعل، معيدا التذكير بقوة أمريكا ودورها أمميا وكونها حاملة القلم بمجلس الأمن الدولي، مشيرا بأن ردود الفعل العنيفة للخصوم مباشرة بعد إعلان أمريكا خير دليل على الصدمة والتخبط بعد الإعلان الرئاسي الأمريكي.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى