المغربجائحةسعادةشوف تيفيكورونا

جائحة كورونا لسنة 2020 تخلف وراءها أكثر الشعوب سعادة وأكثرها تعاسة

لم تقف تداعيات جائحة كورونا في العالم عند القطاعات الاقتصادية والمالية المحضة، بل تجاوزت ذلك ومست سيكولوجية الشعوب ونفسياتهم التي تأثرت بفضل ما خلفه الوباء من ضحايا فارقوا الحياة وآخرون لم يصمدوا أمام تغيرات الحياة اليومية والحصار الذي طوق حركة الجميع.

وكشف تقرير للأمم المتحدة عن ترتيب الدول السعيدة والتعيسة خلال سنة 2020، التي اجتاحتها الجائحة، وفقا لما ذكره تقرير 2020 لمؤسسة “رقم”.

واحتلت خمس دول قائمة الدول الأكثر سعادة في العالم، (فنلندا، الدنمارك،سويسرا، أيسلندا، النوريج).

فيما جاءت خمس دول تعيسة تتذيل قائمة الدول الأقل سعادة في العالم، وهي :”جمهورية إفريقيا الوسطى، رواندا، زيمبابوي، جنوب السودان، أفغانستان”.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى