غير مصنف

البوليساريو تواصل التضليل وتصل للبلاغ الحربي رقم 45

مع تغيير في التاريخ والمواقع، تواصل جبهة البوليساريو، نشر بلاغاتها العسكرية بشكل يومي منذ الصفعة التي تلقتها، من سواعد القوات المسلحة الملكية، عبر العملية الأمنية الناجحة بالمعبر الحدودي الكركرات.

الجبهة عبر ما تسميه بوزارة الدفاع والإعلام الحربي، تواصل في نفس التوقيت، وبنفس لغة البلاغ كذلك، نشر بلاغ كل يوم، يقدم صورة لقارئه، بأن ميليشيات البوليساريو على أبواب مراكش، في حين لازال المغاربة يقومون بزيارات لمنطقتي الكركرات والمحبس الحدوديتين، للتعبير عن فرحم بالانتصارات الدبلوماسية والميدانية التي تحققت.

وتصر الجبهة على ترديد كلمات القصف العنيف والخسائر الميدانية وهروب الجيش المغربي، في حين الميدان يكذب جميع الادعاءات، ويؤكد بأن الأوضاع هادئة وكل شيء تحت سيطرة أفراد الجيش المغربي المرابطين في مواقعهم، كما أن الاحتفالات مستمرة وبالقرب من المناطق الحدودية سواء شرقا بالمحبس، أو جنوبا بالكركرات.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى