غير مصنف

هزيمة نكراء للبيجيدية إيمان صبير خلال إعادة انتخاب الرئيس الجديد لمجلس المحمدية

هزيمة نكراء للبيجيدية إيمان صبير خلال إعادة انتخاب الرئيس الجديد لمجلس المحمدية والأحرار يفوزون بفارق كبير

منيت “إيمان صبير” المنتمية لحزب العدالة والتنمية، بهزيمة نكراء، صبيحة اليوم الجمعة، في عملية إعادة انتخاب الرئيس الجديد للمجلس الجماعي بالمحمدية، بعد ما قضت محكمة النقض، قبل شهر بإلغاء انتخاب “صبير”.

وأوضحت مصادر لـ”شوف تيفي” أن زوبيدة توفيق عن حزب التجمع الوطني للأحرار، فازت بـ 25 صوتا على غريمتها إيمان صبير، التي حصلت على 17 صوتا، مشيرة إلى أن 4 أعضاء من البيجيدي من بينهم “حسن عنترة” الرئيس السابق للمجلس، صوتوا لصالح حزب التجمع الوطني للأحرار.

وأضافت مصادرنا، أن إيمان صبير خرجت غاضبة بعد فرز الأصوات ومعرفة النتيجة، خاصة أنها أحست بالغدر من طرف إخوانها الذين صوتوا على حزب الحمامة، مشيرة إلى أنه تم تشكيل المكتب من طرف الأحزاب الأربعة (الاتحاد الاشتراكي، التجمع الوطني للأحرار، العدالة والتنمية، الأصالة والمعاصرة) وتم اختيار عضوين من كل حزب.

وأشارت ذات المصادر إلى أن عملية إعادة انتخاب رئيس مجلس جماعة المحمدية تمت تحت حراسة أمنية مشددة، وشهدت حضور 42 مستشارا من أصل 47.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى