غير مصنف

شهادة برلمانية موريتانية بمغربية الصحراء تغضب البوليساريو

لازالت تداعيات شهادة برلمانية موريتانية بمغربية الصحراء تثير العديد من ردود الفعل، لدى الحاكمين بمخيمات تندوف والجزائر، حيث اعتبرت مواقع إعلامية مقربة منهما، بأن شهادة البرلمانية لاتعني الموقف الرسمي للبرلمانية.

أما أحد المواقع الجزائرية، فاعتبر الخطوة “طعنة” في ظهر البوليساريو، فيما تناقلت مواقع إعلامية موريتانية شهادة البرلمانية، دون ذكر الموقف الرسمي للحزب الذي تنتمي إليه البرلمانية صاحبة الشهادة التاريخية اعتمادا على التاريخ والجغرافيا.

هذا، وكانت النائبة البرلمانية عن حزب تواصل، زينب التقي، قد أفادت من خلال صفحتها بالفيسبوك قائلة: “موقفي الشخصي و قناعتي الراسخة و الذى لا يعبر بالضرورة عن موقف حزبي و لا رسمي هو أن الصحراء مغربية، تشهد شواهد التاريخ و تأبى أبجدية الجغرافيا غير ذلك. أستقبل_سهامكم_واقفة”.

 

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى