غير مصنف

لتخفيف الغضب ….وزير خارجية تونس يستقبل سفير الجزائر

حذرت العديد من وسائل الإعلام التونسية، من الغضب الذي ينتاب المسؤولين بالجزائر، بعد التصريحات المتواصلة لقياديين سياسيين بتونس، دعما لسيادة المغرب على صحرائه، وانتقادهم لسياسة الجزائر الهدامة بالمنطقة.

وقال وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، أمس الثلاثاء 15 من ديسمبر، إن المواقف غير الرسمية التي تصدر عن تونسيين تجاه الجزائر لا تلزم إلا أصحابها، مؤكدا أنها لن “تكدّر صفاء العلاقات التونسية الجزائرية”.

وكان هذا أول رد فعل رسمي في تونس بعد تصريحات وزير الخارجية التونسية الأسبق أحمد ونيس بخصوص موقف الجزائر من قضية تصفية الصحراء المغربية، حيث استقبل الوزير عثمان الجرندي بمقر الخارجية، سفير الجزائر بتونس عزوز باعلال، حسب ما أفاد به بيان لذات الوزارة.

وجاء في البيان، نقلا عن مواقع محلية متعددة، أن الجرندي تحدث مع ضيفه عن “المتابعة اليومية التي تحظى بها العلاقات التونسية الجزائرية من متابعة يومية من لدن رئيس الجمهورية الذي يحرص كل الحرص على التنسيق والتشاور مع أخيه رئيس الجزائر، بشأن قضايا المنطقة والمسائل ذات الاهتمام المشترك”.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى