أمزازيالذكاء الاصطناعيالصينالمغربشوف تيفيمستقبل التعليم

أمزازي يمثل المغرب في المنتدى الدولي حول الذكاءالاصطناعي ومستقبل التعليم بالصين

شارك سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، في أشغال المنتدى الدولي حول الذكاء الاصطناعي ومستقبل التعليم، الذي تنظمه، يومي 7 و8 دجنبر 2020، وزارة التربية لجمهورية الصين الشعبية، بشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونيسكو”، تحث شعار “تطوير المهارات لعصر الذكاء الاصطناعي”.

ويأتي تنظيم هذا المنتدى، الذي عرف مشاركة عدد مهم من وزراء التربية والتعليم ونخبة من خبراء التعليم والذكاء الاصطناعي من حول العالم، في سياق تفعيل أهداف “توافق بكين” لسنة 2019، والذي يرمي إلى تطوير الكفايات والمهارات الأساسية لردم الفجوة الرقمية، خاصة تلك المتصلة بالذكاء الاصطناعي، في مجال التربية والتكوين.

وخلال كلمة له بالمناسبة، قال أمزازي إن “المغرب أطلق عددا مهما من المبادرات، بشراكة مع القطاع العام والخاص، تهدف كلها إلى تنمية كفايات التلاميذ والطلبة والمتدربين في المجال الرقمي وإبراز طاقاتهم الإبداعية، إضافة إلى تقليص هوة المكتسبات الرقمية، وذلك وفقا لأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، خاصة الهدف الرابع الذي يروم ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل للجميع وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع”.

يُذكر أن هذا المنتدى الدولي الهام عرف تنظيم عدة ورشات عمل ولقاءات افتراضية تطرقت إلى مجموعة من القضايا ذات الصلة بالذكاء الاصطناعي والتعليم، بالإضافة إلى بحث السبل الكفيلة لرفع التحديات التي تحول دون تحقيق ضمان الاستخدام الشامل والمنصف للذكاء الاصطناعي.

 

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى