غير مصنف

صراع داخل الحكومة لمنع ترشح ابنة مسؤول حزبي لمنصب هام

علمت “شوف تيفي” بأن الصراع داخل الحكومة بين حزبين فيها متواصل، حيث لم يعد الصراع بينهما يقتصر فقط على البرامج والاستراتيجيات والقرارات الحكومية، بل تعداه إلى المناصب العليا كالسفارات والقنصليات وغيرها، رغم حساسية المناصب.

وأوضح مصدر مطلع في حديث هاتفي مع “شوف تيفي”، بأن المسؤول الأول عن حزب سياسي يتواجد في الحكومة الحالية، يواصل ترشيح ابنته كسفيرة لإحدى الدول الإفريقية، التي تجمعه مع شخصية فيها، علاقات حزبية وإيديولوجية، لكن جميع مساعيه إلى اليوم اصطدمت، بمعارضة داخل الحكومة، بمبرر الوضع العام بالبلاد.

وأفاد المصدر ذاته، بأن ابنة الزعيم السياسي، تمت عرقلة محاولات الدفع بها وترشيحها لمنصب السفيرة بدولة إفريقية، بسبب الدبلوم الذي تتوفر عليه، والذي يحتاج إلى شهادة أخرى وهي المعادلة، حيث تتوفر الابنة المحظوظة على دبلوم يمنح من طرف مؤسسة محسوبة على القطاع الخاص.

وشدد المصدر ذاته، بأن المحظوظة تشتغل رفقة بعض أبناء وبنات الزعماء السياسييين وعلية القوم، بمقاولة عمومية معروفة، مضيفا بأن خطوة أبيها للدفع بها نحو السفارة، لم يصطدم فقط بمؤهلاتها العلمية، وإنما بخصمه داخل الحكومة، والذي يهدد بنشر محاولة الزعيم السياسي الدفع بابنته، رغم تواجد العشرات من الأطر المغربية التي راكمت التجارب خاصة بوزارة الخارجية.

مصدر الخبر : شوف تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى