الرئيسية / أخبار وطنية / التكرار يجر على “كبور” موجة انتقادات
https://almaghrebpress.com/wp-content/uploads/2022/04/320X320-min.jpg
التكرار يجر على "كبور" موجة انتقادات

التكرار يجر على “كبور” موجة انتقادات

جريدة المغرب بريس أخبار وطنية

يواجه الممثل الكوميدي المغربي، حسن الفد، حملة شرسة على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب إصراره على تقمص شخصية الرجل البدوي أو العروبي “كبور”

وذلك في كل أعماله التي يقدمها في رمضان منذ سنوات دونما البحث عن أنماط إبداعية جديدة.

وانتقدت عديد التدوينات والتعليقات سقوط الفد في فخ التكرار والنمطية في كل موسم على حساب اللمسة الإبداعية والفنية المطلوبة في المجال الكوميدي، ما جعل أعماله تغرق في مستنقع التفاهة و”الحموضة”، وقد صارت “تجارية” صرفة لا يبتغي من ورائها “كبور” غير جني الأموال.

وامتدت الانتقادات لتطال الفد وسلسلته الكوميدية الجديدة “التي را التي”، على صفحته الفايسبوكية الخاصة أو حتى على صفحة القناة الثانية، مستغربين إصراره على الركوب على نفس الشخصية البدوية، مشددين على أن الكوميدي لا يمكنه أن يلبس جلباب شخصية واحدة دون أن يخلعه وإلا أصبح مملا وثقيلا على المشاهد.

كما اتهم كثير من نشطاء منصات التواصل الاجتماعي، الفد بالضحك على ذقون المغاربة واستحمارهم بدور “العروبي” في كل شهر رمضان، قبل أن يعود إلى كندا حيث يقيم طوال السنة، وفي جيبه 300 مليون سنة من أموال دافعي الضرائب.

وفي هذا السياق، علق أحد النشطاء المغاربة قائلا:”هاد الفد كيجي للمغرب شهر قبل رمضان كيضرب كومبلي وموسطاج وݣارو كتولي سميتو كبور تيصور 30 حلقة كايضرب فيها 300 مليون ويرجع لكندا يصوم مبرد مع راسو. بصحتك أبا حسن واخا موضوع كبور حماض”.

وعلق آخر يقول:”الفد في كندا مديني عايش فوݣ فݣيك وفي المغرب عروبي باش يدي اللعاقة صحيحة”.

وأضاف آخر:”حسن الفد يتقمص شخصية بدوية وهو في الحقيقة شخصية بورجوازية أبناؤه يدرسون في أمريكا وما بينه وبين المغرب غير الخير والإحسان”.

يشار إلى أن الممثل الكوميدي حسن الفد، سبق وعبر عن تشبثه وحبه لشخصية “كبور”، بحكم القاعدة الجماهيرية الكبيرة من جميع الفئات المجتمعية التي تتمتع بها، مشيرا إلى أنه طورها دراميا.

جريدة المغرب بريس - Almaghreb Press

شاهد أيضاً

ميارة : المغرب عازم على استكمال بناء مسار الشراكة التي تجمعه بالاتحاد الأوروبي

قال رئيس مجلس المستشارين، النعم ميارة، اليوم الخميس ببروكسيل، إن المملكة المغربية عازمة على استكمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.